قدم طلبك الآن

شهادات جامعية – الام مدرسة إذا أعددتها أعددت شعبا طيب الأعراق

شهادات جامعية – الام مدرسة إذا أعددتها أعددت شعبا طيب الأعراق

الام العربية لها العديد من الوظائف في المجتمع العربي فهي الام والزوجة والعاملة والموظفة فتقوم أحيانا بكل تلك المهمات معا وأحيانا تقتصر على مهمتين فقط لا اقل من ذلك أبدا. التطور في المجتمع رافقه تطور المرأة العربية التي كانت لقرون تساند الرجل في الحقول والمزارع والان في المصانع والشركات.

ومع هذا معدل أجور النساء أدنى من الرجال ونسبة الالتحاق في الجامعات هو أقل. نسبة النسوة اللواتي لا يحصلن على شهادات جامعية كبيرة ولهذا يحصلن على وظائف أدنى من الرجال. التحييز ضد المرأة له العديد من الأسباب خاصة في سوق العمل لكن الحصول على شهادات جامعية سيقلل من التحييز ويفتح افاق جديدة للمرأة العربية.

شهادات جامعية – لماذا التعليم مهم للأم العربية؟

حسب كل الدراسات في العالم العربي فإن متوسط دخل العائلة القادرة على الحياة برفاهية سيكون بحاجة لعمل الزوجين لان راتب واحد لا يكفي خاصة في عائلة فيها ثلاثة أطفال. لهذا فإن خروج المرأة للعمل سيكون أمر حتمي لكن ظروف العمل ستختلف بقدر التحصيل العلمي. فمثلا لو كانت الام معها تخصص ادارة الاعمال ولديها دورات انجليزي فسيزيد من فرص حصولها على وظيفة أفضل بدل العمل في المهن الدنيا كالتنظيف أو الخياطة أو ممرضة فقد تكون مديرة شركة تنظيفات أو مسؤولة خط انتاج في مصنع حياكة أو طبيبة متخصصة.

تصميم الام على استكمال تعليمها مهم حتى لو لم تستطع الحصول على شهادات جامعية في مقتبل عمرها. ففي جامعة university of the people  يشجعون النسوة على استكمال الدراسة رغم ان نسبة التحاق الذكور أعلى إلا ان اللافت هو متوسط عمر النساء اللواتي يسعين للدراسة الجامعية وهو في أواخر العشرين.

لعل من الأسباب هو عدم اهتمام العائلة بتعليم البنات للحصول على شهادات جامعية ومن ثم تتزوج الفتاة وتصبح إماً ليظهر التحدي المالي لعائلتها الجديدة. عندها تصبح مضطرة لإسناد الزوج ولصعوبة الحركة كونها في المنزل ولديها مهام عائلية سيكون من الصعب عليها الالتحاق بالجامعات وحضور المحاضرات وترك البيت لساعات طويلة

الحل: شهادات جامعية عبر الإنترنت

مع تطور التكنولوجيا فإن التعليم الجامعي عن بعد يوفر للام العربية القدرة على تحصيل شهادات جامعية وهي جالسة في منزلها. هذا الفيديو يوضح كيف يمكنها العمل في المنزل والدراسة عن بعد في نفس الوقت. فالأم التي ترعى الأولاد يمكنها خلال ساعات محدودة الدراسة في جامعة  university of the people بعدة تخصصات وهي ادارة الاعمال والتعليم وعلم الحاسوب والصحة في اللغة الإنجليزية. إذا كانت لغتها الإنجليزية ضعيفة يمكنها دراسات مساقات تعليم اللغة الإنجليزية أيضا عن بعد للحصول على شهادات جامعية أمريكية معترف بها لتنضم لسوق العمل بوظيفة تتناسب مع تحصيلها العلمي سواء المتوسط أو بكالوريوس او الماجستير.

في حال كانت ترى عدم القدرة في دراسة اللغة الإنجليزية يمكنها الالتحاق في برنامج تخصص ادارة الاعمال المتوسط باللغة العربية لتدرس بالتوازي اللغة الإنجليزية لتستكمل بكالوريوس ادارة الاعمال أو تكتفي بالشهادة المتوسطة وفقا لوقتها والوظيفة التي ترغب بها.

الدراسة الجامعية للام مسيرة طويلة من التحدي

كانت هناك جهود من قبل المجتمع الدولي لإلهام النساء والفتيات وإشراكهن في العلوم. لسوء الحظ، لا تزال النساء والفتيات يمثلن أقلية في هذا المجال. فأقل من 30٪ من الباحثين في جميع أنحاء العالم هم من النساء. وفقًا لدراسة أجريت في 14 دولة، فإن فرص تخرج الطالبات بدرجة البكالوريوس أو الماجستير أو الدكتوراه في مجال متعلق بالعلوم تبلغ 18٪ و8٪ و2٪ على التوالي مقارنة بنسب الطلاب الذكور وهي 37٪ و18٪ و6٪. في المملكة المتحدة، على سبيل المثال، بصرف النظر عن حقيقة أن النساء يشكلن نصف مكان العمل، فإنهن يمثلن 14.4٪ فقط من العاملين في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

وفق هذه المعطيات يظهر ان مسيرة الكفاح لتحصيل شهادات جامعية علمية ليس في تخصص العلوم فحسب بل كافة التخصصات هي مسيرة طويلة وتحتاج من المرأة التصميم والإرادة ومن الرجل الدعم الكامل لتكتمل الصورة.

في عيد الام نتذكر الام التي ربت وتعبت وسهرت الليالي ولكن الام في القرن الحادي والعشرين دورها أصعب وأعقد لضمان حياة كريمة وكالعادة المرأة هي التي تدفع الثمن الأكبر وتحصل على المردود الأقل إلا ان شهادات جامعية بتخصصات متنوعة وبدرجات عدة قد يساعد الام ولو جاوزت الخمسين على استعادة دورها كريادية في مجتمع يتطور لتأخذ المرأة حقها.

قوانين العمل في العالم العربي بلا شك تغيرت منذ عقود لتحصل المرأة على حقوق أفضل مثل إجازة الامومة وعدم فصلها من العمل في حالة الحمل وغيرها.

عيد الربيع هو عيد الام

تعود فكرة عيد الام إلى نشطاء نسويات في الولايات المتحدة ومع مرور الوقت بدأت تنتشر في العالم العربي ولعل علي امين الصحفي المصري المشهور كان وراء دعم الفكرة واللافت ان موعد عيد الام يختلف في انحاء العالم بين 21 مارس في العالم العربي أما في النرويج فيحتفل به في الثاني من فبراير وفي الارجنتين في الثالث من أكتوبر وامريكا يكون الاحتفال في الأحد الثاني من شهر مايو من كل عام، وفي إندونيسيا يحتفلون به في يوم 22 ديسمبر.

يوم 21 مارس هو يوم بداية الربيع وهذا له دلالة كبيرة لربط الام بالربيع أي بداية الحياة وجمالها ونشاطها وهكذا هي الام عنوان الحياة والحيوية والخصوبة والعطاء بلا مقابل. لهذا علينا دائما ان نتذكر ليس فقط الأيام الحلوة لأمهاتنا ولكن أيضا كي نساعد الام على تطوير ذاتها ومهنتها ودورها الريادي في المجتمع لتحصل على شهادات جامعية وقدرة على تحسين جودة عملها.